abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
تصريح بالدخول
تصريح بالدخول
عدد : 02-2022
بقلم الخبير السياحى/ محمود كمال

حكايتنا النهاردة تهم قطاع كبير يستفيد من العمل في قطاع السياحة ، ليس عيبا أن نعترف بأخطائنا ونصحح منها على قدر الاستطاعة ، إنما العيب أن نغمض أعيننا عن اية معوقات دون التعرض لها بكل شفافية .. تعالوا معى ندخل في الموضوع دون لف أو دوران فالمصلحة واحدة وهى كيف نقدم خدمات سياحية مميزة؟.. وهل نستطيع تقديم تلك الخدمات أم لا ؟

تقوم شركات السياحة بتجهيز كافة الخدمات المطلوبة للضيوف الأجانب القادمين من خارج البلاد من حجوزات للفنادق والمركبات السياحية الحديثة والزيارات والمطاعم أملا في إرضاء عملائها بالصورة التي تشرف مصر وتجعلها قبلة للسائحين .. ونأتى للمرحلة المهمة من تنفيذ البرنامج السياحى وهى استقبال العملاء والضيوف بمطار القاهرة الدولى .. والمطلوب من مندوب السياحة بشركة السياحة أن يكون لديه تصريح لدخول الدائرة الجمركية لاستقبال العملاء منذ لحظة وصولهم داخل صالة الاستقبال وإنهاء كافة الإجراءات من مساعدة العملاء في كل شيء بدأ بتأشيرة الدخول للبلاد ومرورا بالجوازات ثم استلام الحقائب ومساعدة العملاء حال فقدان حقائبهم وعمل الترجمة اللازمة لهم مع موظفي شركات الطيران وأخيرا المرور الى خارج صالة الاستقبال ومساعدة رجال الجمارك إذا لزم الامر من ترجمة بعض اللغات .. كل ذلك يحدث لأنه من صميم عمل مندوب شركة السياحة ولا يجوز الدخول للدائرة الجمركية الا لمن يحصل على تصريح سنوي بعد الحصول على كافة الموافقات الأمنية على شخصية المندوب .. وكل ذلك يعد طبيعى جدا .. إذا هل توجد أشياء خلاف ذلك قد تحدث وتتسبب في إعاقة عمل مندوب شركة السياحة ؟ دعونا نؤكد على أنه لا يوجد شخص يستطيع دخول الدائرة الجمركية لاداء مهامه الوظيفية الا بعد موافقة الجهات الأمنية .. ما يعيق عمل المندوب ويعرقل نجاح استقبال العملاء يتلخص في عدم الاكتفاء بالتصريح المعتمد من ميناء القاهرة الجوى وإدارة شرطة السياحة والاثار بميناء القاهره الجوى ولكن لابد لكل مندوب أن يأتي بخطاب من الشركة نسميه أمر تشغيل لكل رحلة وبناء على ذلك يقوم المندوب بتسليم الخطاب أو امر التشغيل بالإضافة الى تصريحه لكى يحصل على تصريح مؤقت لاداء مهمة واحدة وهى استقبال عملائه فإذا حدث أن العميل لم يستطع القدوم على نفس رحلته لاى سبب فيجب على المندوب الخروج من صالة الاستقبال .. ليبقى العميل بدون خدمات حال وصوله ولا يوجد من يستقبله .. فإن كنا نحب السياحة ونعمل على تحقيق اعلى فائدة منها وخاصة أنها تساهم في تشغيل ملايين من المصريين .. ولكم أن تتخيلوا في فترات الرواج السياحى فكل شيء يرتبك وكأننا متعمدين ذلك .. والسؤال الذى يطرح نفسه على وزير السياحة والاثار ورئيس الاتحاد المصرى للغرف السياحية ورئيس غرفة الشركات السياحية ألا تغيرون على شغلكم الذى هو أساس السياحة في مصر .. ولماذا التجاهل في أمر غاية في الأهمية؟!

يا سادة.. مصر بلد راقى وكبير ويستحق الكثير مثلما يحدث من تعمير وسباق مع الزمن لابد أن نساعد القيادة السياسية في إنجاح المنظومة السياحية .. نحن في فترة نعيش فيها حلما كبيرا وهى أن نرى مصر قد الدنيا وهى أم الدنيا .. لا تبخلوا على مصر بأفكاركم ومجهودكم .. ذللوا العقبات دون تفريط .. في ايديكم الحل والربط .. كل شيء من الممكن أن يكون أفضل بمئات المرات .. نتمنى أن يرتقى هذا الكلام الى السيد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء للبحث في الموضوع وأنا على ثقة في حبكم لهذا البلد وحمايته هو المطلب الأول ولكننا نطمع في المزيد طالما نستطيع ذلك .

مصر تتطور برؤية 2030 وتنفيذ للخطط الموضوعة وخلق فرص للعمل في مجالات متعددة .. وبنفس القوة نحتاج لتطوير السياحة المصرية لا لتعقيد العمل فيها ..فمن أحب مصر أحب أن يراها أم الدنيا ومن لم يعشق مصر فقد خسر الكثير .

هناك خطوات كثيرة جدا اذا ما اتخذت قد تحدث طفرة في أداء المنظومة السياحية .. نسلط الضوء ربما أن يرى من هو قائم بالعمل ما نراه ويتخذ قرارات تسعد قلوبنا جميعا .. موضوع تصاريح ميناء القاهرة الجوى غاية في الأهمية .. وتحيا مصر أم الدنيا.